منوعات
القراء : 2896

عرض تفصيلي للخبر
المجاهد يوسف بورحيل المجاهد يوسف بورحيل

إحياء ذكرى استشهاد المجاهد يوسف بورحيل٬ نائب عمر المختار

أجواء نت : خاص 20 ديسمبر 2016 - 23:00

أحيت قبائل بالمنطقة الشرقية الذكرى الـ85 لاستشهاد المجاهد يوسف بورحيل المسماري، الإثنين، في مسقط رأسه بمنطقة مدور الزيتون (60 كيلومترا شرق مدينة المرج).
 
وولد المجاهد يوسف بورحيل الملقب بـ "بوخديدة" عام 1866، في منطقة مدور الزيتون، واستشهد في 19 ديسمبر عام 1931، وأمه فاطمة الكريه من قبيلة القطعان.
 
ويعتبر يوسف بورحيل الذراع اليمنى ونائب شيخ الشهداء عمر المختار في قيادة حركة الجهاد في إقليم برقة شرق ليبيا ضد الاستعمار الإيطالي، وقد خلف عمر المختار في قيادة حركة الجهاد بترشيح من قادة الجهاد آنذاك، وبتوصية شيخ الشهداء.
 
وخاض بورحيل حربه ضد الاحتلال الإيطالي وقاومه منذ بدايته سنة 1911، إلى عام 1931، وبدأ حربه ضد القوات الإيطالية وهو في الـ38 من العمر، واستشهد بعد إحاطة دورية إيطالية له عن عمر يناهز 65 عاما.
 
وأوضح أحد المنظمين للحفل وأحد أقارب المجاهد محمد توفيق المسماري لأجواء نت، أن يوسف بورحيل لقب بـ "بوخديدة" لوجود آثار نار في خده الأيمن وجفن عينه٬ بسبب سقوطه في النار أثناء طفولته.
 
وقال محمد المسماري: إن بورحيل يعتبر شخصية مميزة ومن أبرز الرجال المقربين للمجاهد عمر المختار، وكان منضبطا في حياته عسكريا وأخلاقيا، وكان فقيها في أصول الدين ويمتلك لباقة وموهبة عالية في الحديث، ووصفه الشاعر والشيخ عبد السلام الكزة آنذاك بـ"عقل حركة الجهاد الليبي".
 
وأضاف قريب المجاهد يوسف بورحيل، أن إحياء ذكرى استشهاده ستكون خالدة لدى الجميع، بهدف تذكير الأجيال القادمة، ولإثبات أن ليبيا كان فيها رجال لم يرضوا بالذل والمهانة ولتخليص بلادنا من كل المؤامرات التي تحاك ضد الوطن، حسب قوله.
 
وقد استشهد يوسف بورحيل المسماري في الـ19 من ديسمبر سنة 1931، قرب الحدود المصرية بعد أن حاصرت دورية إيطالية المجموعة التي يقودها بورحيل.
 
مصدر الصورة: ويكيبيديا.

 

التعليقات

أضف تعليقك علي الخبر